سامسونغ تطلق 10 مشغلات إم بي ثري جديدة

أطلقت سامسونغ إلكترونيكس اليوم عشرة مشغلات جديدة للملفات الصوتية الرقمية "إم بي ثري" في أسواق الشرق الأوسط، في خطوة تهدف الشركة من ورائها إلى زيادة حصتها من هذه السوق المتنامية لتصل إلى 24% خلال عام 2005. ومن شأن مجموعة المشغلات الجديدة- بحسب ما أكدته الشركة- إثراء تجربة عشاق الموسيقى في المنطقة وتلبية جميع متطلباتهم.

  • E-Mail
سامسونغ تطلق 10 مشغلات إم بي ثري جديدة ()
 Thair Soukar بقلم  May 18, 2005 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


أطلقت سامسونغ إلكترونيكس اليوم عشرة مشغلات جديدة للملفات الصوتية الرقمية "إم بي ثري" في أسواق الشرق الأوسط، في خطوة تهدف الشركة من ورائها إلى زيادة حصتها من هذه السوق المتنامية لتصل إلى 24% خلال عام 2005. ومن شأن مجموعة المشغلات الجديدة- بحسب ما أكدته الشركة- إثراء تجربة عشاق الموسيقى في المنطقة وتلبية جميع متطلباتهم.

تراعي مجموعة المشغلات الرقمية الجديدة كافة شرائح المجتمع والأعمار، فجهاز "YP-F1" يستهدف الجنس اللطيف بتصميمه المبتكر على شكل قلادة؛ في حين يأتي جهاز " YH-925"مزوداً بقرص صلب بسعة 20 غيغا بايت مع إمكانية عرض الصور الملونة بصيغة "JPEG". أما المشغل "YP-T8" فيتيح ممارسة ألعاب الفيديو بالاعتماد على تقنية استشعار حركة اليد من دون الحاجة إلى استخدام الأزرار. كما أن المشغلات المتطورة الأخرى مزودة بإمكانيات متعددة تتضمن ذاكرة ربط تسلسلي بسعة 128 ميغا بايت، وأقراصاً صلبة بسعة 20 غيغا بايت تتيح تخزين ما يصل إلى خمسة آلاف أغنية، أو ما يعادل 350 ساعة من الموسيقى.

وقال جي إتش بارك، رئيس سامسونغ إلكترونيكس الخليج، في معرض تعليقه على إطلاق التشكيلة الجديدة من مشغلات إم بي ثري: "تعد سامسونغ أكبر منتج لرقاقات الذاكرة في العالم، وسوف نستغل ذلك إلى جانب تفوقنا في مجال شاشات الكريستال السائل، وكذلك التصميمات المتميزة لمنتجاتنا، من أجل تعزيز مكانتنا في أسواق الشرق الأوسط، للاستئثار بحصة كبيرة فيها. وتهدف مجموعتنا الجديدة من أجهزة "إم بي ثري" إلى زيادة حصتنا في سوق المشغلات الصوتية الرقمية في الشرق الأوسط إلى 24%، أي بمعدل نمو مضاعف.

يأتي مشغل " YP-F1" مزوداً بذاكرة تبلغ 256 ميغا بايت، مع أغطية خارجية بثلاثة ألوان يمكن تبديلها بما يتناسب مع ذوق المستخدم. أما المشغل "YP-T8" فيضم ذاكرة ربط تسلسلي بسعة 2 جيجابايت، ومسجل صوت، وراديو "إف إم"، إضافة إلى تقنية استشعار حركة اليد. ويستطيع هذا المشغل عرض ألعاب الفيديو بالأبعاد الثلاثية بواسطة حركة اليد بدلاً من الأزرار، ليجسد بذلك التكامل التام بين الحواس الثلاث. أما جهاز "YH-925" فيتمتع بشاشة عرض فائقة الوضوح من الكريستال السائل قادرة على عرض صور "JPEG" باستخدام 260 ألف لون. ويتميز الجهاز أيضاً بذاكرة ضخمة تبلغ 20 غيغا بايت قادرة على استيعاب أكثر من خمسة آلاف أغنية، أو ما يعادل 350 ساعة من الموسيقى. ويدعم هذا الجهاز، الذي يتميز بصغر حجمه وسهولة حمله، ملفات "MP3" و"WMA" و"Ogg"، مما يتيح للمستخدمين حرية اختيار الصيغة التي يفضلونها من ملفات الأغاني وتحميلها بسهولة من مواقع مزودي الملفات الموسيقية على شبكة الإنترنت.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code