مليون كمبيوتر بالتقسيط في السعودية

أوردت الصحف السعودية مؤخراً تفاصيل مبادرة "كمبيوتر لكل بيت" في السعودية التي من المقرر أن تنطلق في القريب العاجل. وأكدت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية أنها ستطرح خلال الأيام القليلة القادمة مبادرة لإدخال مليون جهاز كمبيوتر إلى المنازل السعودية من خلال اتفاقيات تعاون مع شركات عالمية لتوفير الأجهزة بالتقسيط.

  • E-Mail
مليون كمبيوتر بالتقسيط في السعودية ()
 Thair Soukar بقلم  May 10, 2005 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


أوردت الصحف السعودية مؤخراً تفاصيل مبادرة "كمبيوتر لكل بيت" في السعودية التي من المقرر أن تنطلق في القريب العاجل. وأكدت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية أنها ستطرح خلال الأيام القليلة القادمة مبادرة لإدخال مليون جهاز كمبيوتر إلى المنازل السعودية من خلال اتفاقيات تعاون مع شركات عالمية لتوفير الأجهزة بالتقسيط.

وأوضح محمد بن ابراهيم السويل، محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية، بأن المبادرة تهدف إلى تحويل المملكة إلى مجتمع معرفي ملم بأحدث تقنيات العصر في مجال تكنولوجيا المعلومات، وذلك من خلال إسهامها في توفير خدمات الاتصالات وأجهزة الكمبيوتر لأوسع شريحة ممكنة من المستخدمين السعوديين، مشيراً إلى أن الهيئة قد أسندت إلى شركة "إنتل" العالمية مهمة وضع مواصفات فنية وحد أدنى للنوعية المطلوبة في الأجهزة المراد إدخالها في المبادرة. "تخطط الهيئة لإدخال أجهزة الكمبيوتر والإنترنت إلى كل بيت في المملكة عبر مشروع يهدف إلى توفير أكثر من مليون كمبيوتر للسعوديين بالتقسيط المريح لفترة تتراوح بين أربع وخمس سنوات، على ألا يتجاوز القسط مائة ريال سعودي شهرياً يتم تسديدها مع فاتورة الهاتف، وبدفعة أولى تبلغ 250 ريالاً. أما قيمة الجهاز الإجمالية بالتقسيط فتبلغ 2610 ريالات".

وأضاف السويل بأن هذه الخطوة تواكب اتجاه الهيئة لتطبيق نظام البوابة الوطنية للحكومة الإلكترونية الذي يهدف إلى جمع كافة الخدمات الحكومية والتعامل معها عن طريق الإنترنت، بحيث يتم إنهاء كافة الإجراءات وفق أحدث الوسائل التقنية التي تؤدي إلى سرعة إجراء المعاملات وتوفير الوقت والجهد على المواطنين.

وكانت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات قد وقعت مذكرتي تفاهم، الأولى مع البنك الأهلي التجاري لتمويل الراغبين في الاشتراك بهذه المبادرة بمبلغ مبدأي يصل إلى مائة مليون ريال خلال عام واحد، ومذكرة مع شركة الاتصالات السعودية لتوفير خدمات الفوترة ومتابعة سداد أقساط المبادرة.

من جهته، أكد المهندس خالد الملحم رئيس شركة الاتصالات السعودية أن الشركة ستكون من الداعمين الرئيسيين لهذه المبادرة، لافتاً إلى أن الشركة ستطلق برنامجاً ضخماً لتطوير البني التحتية للاتصالات وتوفير نطاق موجي أوسع للمستخدمين في المنازل.

وينتظر أن تشهد الأسابيع المقبلة توقيع مذكرات تفاهم أخرى لتحديد العلاقة بين الأطراف المشاركة في المبادرة وكيفية الاستفادة منها، و ستعلن الهيئة عقب توقيع تلك المذكرات عن نقاط البيع والموزعين المعتمدين لتنفيذ هذه المبادرة. وأغلب الظن أن تنحصر مهمة تزويد الأجهزة اللازمة لهذه المبادرة بين شركتين هما "إتش بي"- عبر مصنعها في العاصمة السعودية، و"زاي للحاسب الآلي" صاحبة العلامة التجارية "زاي" المعروفة بالمملكة.

ووفقاً لهيئة الاتصالات فإن هذه المبادرة تتميز عن مثيلاتها بشمول عرضها على كمبيوتر شخصي بمواصفات ذات جودة عالية، مزود بنظام التشغيل "ويندوز إكس بي"، وطقم تطبيقات "أوفيس برو"، إضافة إلى صيانة مجانية لمدة عام، و15 ساعة اشتراك إنترنت شهرية عبر مزودي الخدمة المشاركين، فضلاً عن حزمة برامج عربية وإسلامية مجانية، مع خيار الحصول على التدريب على أساسيات استخدام الكمبيوتر وتطبيقاته بأسعار خاصة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code