"ثري كوم" تزيد تركيزها على العنصر التدريبي في أسواق المنطقة

كشفت شركة "ثري كوم 3Com"، إحدى كبريات الشركات العاملة في ميدان الشبكات، مؤخراً عن برنامج تدريبي من شأنه تعزيز فرص التدريب في الشرق الأوسط. ويتضمن البرنامج الذي تنوي الشركة تطبيقه خلال العام 2005 تنظيم دورات تدريبية جديدة يقوم مجموعة من الخبراء في إطارها بإطلاع الموزعين والشركاء والعملاء على مجموعة منتجات "ثري كوم" الواسعة، وتدريبهم على كيفية استخدامها والإفادة من مزاياها ووظائفها خير إفادة.

  • E-Mail
"ثري كوم" تزيد تركيزها على العنصر التدريبي في أسواق المنطقة ()
 Thair Soukar بقلم  December 7, 2004 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


كشفت شركة "ثري كوم 3Com"، إحدى كبريات الشركات العاملة في ميدان الشبكات، مؤخراً عن برنامج تدريبي من شأنه تعزيز فرص التدريب في الشرق الأوسط. ويتضمن البرنامج الذي تنوي الشركة تطبيقه خلال العام 2005 تنظيم دورات تدريبية جديدة يقوم مجموعة من الخبراء في إطارها بإطلاع الموزعين والشركاء والعملاء على مجموعة منتجات "ثري كوم" الواسعة، وتدريبهم على كيفية استخدامها والإفادة من مزاياها ووظائفها خير إفادة.

وقد نجحت الشركة في تخطي الأهداف التي وضعتها لتدريب الشركاء والعملاء والموزعين خلال العام 2004 حيث شهادات مصدقة لأكثر من 250 مشاركاً، وذلك بعد استكمالها لسلسلة من الدورات التدريبية، إضافة إلى عقد عدد كبير من الدورات الخاصة بالعملاء في مواقع عملهم.

واشتملت تلك الدورات التدريبية على كيفية استخدام منتجات وحلول 3Com، وإلقاء محاضرات من قبل عدد من الخبراء، والاستعانة باختبارات تقييم عبر الإنترنت تناولت مجموعة واسعة من التخصصات، بما فيها شبكات المناطق المحلية اللاسلكية، والحلول الأمنية، وتقنية نقل الصوت على بروتوكول الإنترنت VoIP.

وبهذه المناسبة، قال وائل فخراني، المدير الإقليمي لشركة "ثري كوم" الشرق الأوسط: "تساعد البرامج التدريبية الفعالة على دعم سرعة استخدام وتطوير تقنيات الشبكات الحديثة في أنحاء المنطقة. وقد لاقت دوراتنا التدريبية صدى إيجابياً واسعاً من قبل الكثير من المشاركين في العام 2004 الأمر الذي يؤكد قوة منهجنا ونجاعة الأسلوب الذي نتبعه".

وأضاف: ""تعتبر هذه الدورات ميزة ذات قيمة مضافة تساعدنا أكثر على لعب دور الشريك الفعلي لكلا الموزعين والعملاء".

وقد شهد الطلب على التدريب والحصول على الشهادات ارتفاعاً ملحوظاً في الشرق الأوسط، في الوقت الذي تطبق فيه الشركات المزيد من حلول الشبكات المتطورة، لا سيما في مجالات المهاتفة عبر بروتوكول الإنترنت، والتقنيات اللاسلكية.

من جانبها قالت رافايللا سيوبوني، من قسم الخدمات الدولية لدى "ثري كوم": "يتيح لنا مفهوم الفصل الدراسي المتنقل، المتبع في "ثري كوم" تقديم مستوى عال جداً من الدورات التدريبية في كافة أرجاء المنطقة. وقد عقدنا العديد من الدورات في كبرى مدن المنطقة، مثل القاهرة ودبي ومسقط والرياض".

وأكدت الشركة أن عدد وتنوع الدورات التدريبية المتاحة سيكون أكبر في عام 2005، مدفوعاً بالأهداف الطموحة للشركة، وباتساع مجموعة منتجاتها، وزيادة انتشارها في أسواق المنطقة. ومن بين المنتجات المبتكرة التي ستدعمها تلك الدورات، عائلة موزعات تيرابت Switch 8800 الجديدة، وهي أقوى المحولات الأساسية التي طرحتها "ثري كوم" حتى الآن.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code