"صن" تستعد لتعزيز حضورها في قطاع البيع بالتجزئة

تعتزم شركة "صن مايكروسيستمز" تعيين شركاء متخصصين في قطاع البيع بالتجزئة لتوزيع مجموعة مختارة من منتجاتها البرمجية في أسواق المنطقة. وستقوم الشركة بطرح منتجاتها الموجهة للمستهلكين الأفراد، والتي تتضمن أنظمة التشغيل وتطبيقات إنتاجية المكاتب، في أسواق الشرق الأوسط مع مطلع العام 2005.

  • E-Mail
"صن" تستعد لتعزيز حضورها في قطاع البيع بالتجزئة ()
 Thair Soukar بقلم  December 5, 2004 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


تعتزم شركة "صن مايكروسيستمز" تعيين شركاء متخصصين في قطاع البيع بالتجزئة لتوزيع مجموعة مختارة من منتجاتها البرمجية في أسواق المنطقة. وستقوم الشركة بطرح منتجاتها الموجهة للمستهلكين الأفراد، والتي تتضمن أنظمة التشغيل وتطبيقات إنتاجية المكاتب، في أسواق الشرق الأوسط مع مطلع العام 2005.

ويقول غراهام بورتر، مدير التسويق لدى صن مايكروسيستمز الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "إن قنوات التوزيع والبيع التي أسسناها لمنتجاتنا في المنطقة ترتكز على القيمة المضافة والخدمات بشكل رئيسي، في حين أن قطاع البرمجيات الذي ننوي استهدافه الآن يميل أكثر لأن يكون من فئة السلع الجاهزة Commodity".

ويضيف: "لم يسبق لنا وأن تعاملنا قبل ذلك مع أي شركة من الشركات العاملة في قطاع البيع بالتجزئة، ذلك أنه لم يكن لدينا أي منتج موجه لذلك القطاع. وتستعد صن الآن لتشكيل تحالفات وثيقة وشراكات عمل مع عمالقة البيع بالتجزئة، أمثال "كارفور"، و"كمبيومي"، و"بلغ إنز"، و"مكتبة جرير".

وتسجل هذه الخطوة دخول شركة "صن" ميدان البرمجيات التجارية في منطقة الشرق الأوسط حيث ستطرح الشركة مجموعة مميزة من البرمجيات التي ستتيح للمستخدمين خيارات أكثر من ذي قبل.

وأوضح بورتر بأن "صن" تعمل على تنظيم عدة برامج بيع خاصة بمنتجاتها البرمجية، مثل ستار أوفيس 7، وجافا ديسكتوب سيستم. "يتمثل هدف "صن" الرئيسي من وراء اتخاذ هذه الخطوة في إتاحة الفرصة أمام المستخدمين في الشرق الأوسط لاستبدال برامج وتطبيقات "مايكروسوفت" بأنظمة تشغيل مستندة إلى "لينوكس" وأدوات لإدارة المهام المكتبية الأساسية، مثل طقم "ستار أوفيس" الشبيه بمجموعة تطبيقات "مايكروسوفت أوفيس. ومن اليوم فصاعداً ستجد منتجاتنا إلى جانب منتجات "مايكروسوفت" على رفوف كبريات صالات البيع بالتجزئة في المنطقة".

وتقول "صن" إن ثمة فرص غنية في سوق أطقم إنتاجية المكاتب Office Software في منطقة الشرق الأوسط، وهي على ثقة بأن العملاء يفضلون احتدام المنافسة في هذه السوق لكي يتسنى لهم المزيد من الخيارات بأسعار أقل. وتوضح الشركة بأن منتجاتها تتوافق ومتطلبات المنطقة توافقاً كاملاً، مشيرة إلى أنها تتضمن كافة الوظائف والميزات التي تقدمها المنتجات المنافسة ولكن بسعر أقل. وتؤكد كذلك بأن تبني منتجاتها يوفر على الشركات 60% من حجم نفقاتهم الحالية على مثل هذه المنتجات.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code