قرص ذاكرة فلاش بسعة كبيرة

لا تحظى علامة Spika التجارية بانتشار واسع في منطقة الشرق الأوسط، بل يعد هذا أول ظهور لها مع إطلاق ذاكرتها فلاش المصممة بإتقان. لقد جارت الشركة التيار السائد لذاكرات فلاش فيما يتعلق بالتصميم، فقد أعطت هذا الجانب حقه لتخرج بمظهر جميل يمتلك هيكلا بلاستيكيا فضي اللون، انسيابي الشكل وصغير الحجم نسبيا.

  • E-Mail
قرص ذاكرة فلاش بسعة كبيرة ()
 Osama Alasmar بقلم  June 30, 2004 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


لا تحظى علامة Spika التجارية بانتشار واسع في منطقة الشرق الأوسط، بل يعد هذا أول ظهور لها مع إطلاق ذاكرتها فلاش المصممة بإتقان. لقد جارت الشركة التيار السائد لذاكرات فلاش فيما يتعلق بالتصميم، فقد أعطت هذا الجانب حقه لتخرج بمظهر جميل يمتلك هيكلا بلاستيكيا فضي اللون، انسيابي الشكل وصغير الحجم نسبيا. ورغم الجهود التي بذلتها الشركة فإنه لم يكن الأجمل بين الذاكرات التي رأيناها سابقا. فكان من بين الطرز التي اختبرناها ذاكرات أصغر وأنحف حجما وأكثر انسيابية، وعليك أن تتذكر ذلك إن كنت تبحث عن تصميم مميز لاستخدامه مع كمبيوترك.

تمتلك هذه الوحدة قرص ذاكرة فلاش بسعة تخزينية كبيرة تبلغ 256 ميغابايت، تمكنك من نقل عدد كبير من ملفات MP3 أو الصور أو المستندات بين الكمبيوترات بسهولة.

وإذا أردت سعة أكبر فإن طرز أخرى من بطاقات فلاش توفر حتى 1 غيغابايت، لكن ذلك سيكلفك المزيد للحصول على هذه السعات الكبيرة والتي نادرا ما قد تحتاج لها. وعلى الأغلب فإنها تستخدم لنقل كميات صغيرة من البيانات من كمبيوتر لآخر.

من جهة أخرى فإن تجاهل دعم الذاكرة للناقل العام 2.0 يعد مأخذا عليها، ما يعني أن نقل بعض الملفات الموسيقية من الذاكرة إلى كمبيوتر صديقك قد تستغرق بضع دقائق بدلا من بضع ثوان، وهو أمر يجعل سعر الذاكرة البالغ 65 دولار غير مقبول للبعض. فبالرغم من السعة البالغة 256 ميغابايت، إلا أن دعم وصلة الناقل العام 2.0 الحديثة أمر مهم عند الحديث عن السعر.

إن القرص الذي تقدمه شركة Spika يعتبر خيارا مقبولا إلا أنك ستجد طرزا أخرى في الأسواق أفضل من ناحية السعر والشكل والمواصفات.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code