جامعة إلينوي تقدم مقرراتها كاملة على الإنترنت

أعلن مصدر مسؤول في جامعة إلينوي Illinois عن مشروع الجامعة لنشر المقررات الدراسية الكاملة لحوالي 39 تخصص أكاديمي مختلف بالجامعة، وهذا المقرر هو نفسه ما تطرحه الجامعة في فصول الدراسة الإعتيادية على موقعها http://online.uis.edu. وسيتيح المشروع المنشود فرصة للحصول على شهادات علمية في هذه التخصصات المطروحة.

  • E-Mail
جامعة إلينوي تقدم مقرراتها كاملة على الإنترنت ()
 Imad Jazmati بقلم  June 17, 2004 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


أعلن مصدر مسؤول في جامعة إلينوي Illinois عن مشروع الجامعة لنشر المقررات الدراسية الكاملة لحوالي 39 تخصص أكاديمي مختلف بالجامعة، وهذا المقرر هو نفسه ما تطرحه الجامعة في فصول الدراسة الإعتيادية على موقعها http://online.uis.edu. وسيتيح المشروع المنشود فرصة للحصول على شهادات علمية في هذه التخصصات المطروحة.

وتعتمد الجامعة على مساعدة بعض الجهات التي تدعم عملية التعليم والبحث العلمي في تمويل هذا المشروع الذي يحتاج إلى عدد من الأساتذة المختصين لدعم ومراجعة ومتابعة هذه المقررات. وتخطط الجامعة لطرح مقررات ثمانية تخصصات على الإنترنت مع بداية فصل الخريف القادم، تحوي ما مجموعه 175 مادة علمية مختلفة. وستنفق الجامعة المنح المالية التي تحصل عليها لتوفير ثمانية تخصصات أخرى في خلال الثلاث سنوات القادمة. في حين يأمل المسؤولون عن المشروع بالجامعة أن يتمكنوا من طرح التخصصات الـ39 جميعها على الإنترنت خلال 10 سنوات تقريبا. غير أن هذا المشروع لن يكون بديلا عن قاعات الدرس بالجامعة، أي أن الجامعة لا تنوي أن تتحول إلى جامعة إفتراضية بتقديمها لبرامج الدراسة من خلال الإنترنت فقط.

ويعتبر مجموعة من أساتذة الجامعة أنه وبالرغم من تسليمهم بأهمية دور الإنترنت في نشر التعليم، إلا أن الفصول التقليدية تبقى هي الأساس. ويقدم هذا المشروع المقررات الدراسية كاملة، مما يميزه عن مشاريع سبقته لجامعات نشرت جميع التخصصات التي تطرحها على الإنترنت إلا أنها لم تقدم هذه المقررات كاملة لكل مادة من مواد هذا التخصص على حدة، مثل جامعة ماساشوستس MIT .

تمنح جامعة إلينوي درجة البكالوريوس في 20 تخصصا أكاديميا، إضافة إلى 19 تخصص للدراسات العليا تشمل منح شهادة دكتوراه في واحدة من هذه الدراسات. لكن عدد المنتسبين إلى برامج الدراسات العليا في الجامعة يفوق طلاب درجة البكالوريوس فيها، ويبلغ عدده إجمالا حوالي 4500 طالب وطالبة. وأفادت احصائيات الجامعة حول الطلب على الدراسة عبر الإنترنت أن طالبا من كل ثلاثة طلاب سيسجل في مادة على الأقل لدراستها على الويب، وأن طالبا من كل ستة طلاب يفضل دراسة جميع مواده على الإنترنت. ويتوقع مسؤولو الجامعة أن يتضاعف عدد المنتسبين عبر الإنترنت ثلاث مرات خلال الأربع سنوات القادمة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code