برنامج من مايكروسوفت لأجهزة الترفيه الرقمي المحمولة

بعد أن أخرت طرحها لبرنامج الترفيه الرقمي من العام الماضي، أعلنت مايكروسوفت عن برنامج ترفيه خاص بالأجهزة المحمولة Windows Mobile Software for Portables (MSP). يعتبر هذا البرنامج إمتدادا لسلسة برامج مراكز الترفيه Windows Media Center الخاص بالكمبيوترات المكتبية، كما أنه يضيف مزايا مشاهدة ملفات الفيديو والصور الرقمية وعرض الشرائح إلى مزايا تشغيل الموسيقى السابقة التي عرفت بها الأجهزة المحمولة.

  • E-Mail
برنامج من مايكروسوفت لأجهزة الترفيه الرقمي المحمولة ()
 Imad Jazmati بقلم  June 9, 2004 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


بعد أن أخرت طرحها لبرنامج الترفيه الرقمي من العام الماضي، أعلنت مايكروسوفت عن برنامج ترفيه خاص بالأجهزة المحمولة Windows Mobile Software for Portables (MSP). يعتبر هذا البرنامج إمتدادا لسلسة برامج مراكز الترفيه Windows Media Center الخاص بالكمبيوترات المكتبية، كما أنه يضيف مزايا مشاهدة ملفات الفيديو والصور الرقمية وعرض الشرائح إلى مزايا تشغيل الموسيقى السابقة التي عرفت بها الأجهزة المحمولة.

كما تقول مايكروسوفت أنها أضافت تقنية لضغط الملفات تسمح بتحميل حتى 175 ساعة من ملفات الفيديو، أو 10,000 أغنية أو 100,000 صورة يمكن تخزينها على جهاز بسعة 40 غيغابايت. وتعاقدت شركة مايكروسوفت مع عدد من الشركات مثل إي إم آي ميوزك ونابستر في توفير محتوى ممتع لهذه الأجهزة. وتنوي شركتي آي ريفر وكرييتيف تكنولوجي تقديم أول دفعة من الأجهزة التي تحمل هذا البرنامج، وسيعقبها أجهزة من سامسونغ وسانيو وفيوسونيك في النصف الثاني من العام الحالي.

وينضم برنامج مركز الترفيه الأجهزة الجوالة إلى برنامج مركز الترفيه بالإصدار 2004 من ويندوز إكس بي وبرنامج مركز الوسائط Media Center Extender ضمن إطار الجهود التي تبذلها مايكروسوفت لتحجز لنفسها مقاعد متقدمة في سوق الترفيه المنزلي. وكانت خدمات توفير المحتوى لجهاز آي بود من أبل قد حقق الكثير لها، فقد صرحت أنها باعت 50 مليون أغنية عبر الإنترنت حتى الآن. ذلك أنها تسمح بتشغيل ملفات الموسيقى والأغاني على الأجهزة المحمولة بفضل تقديمها بنسق ACC الخاص بأبل من خلال موقع آي تونز. ولذلك فقد قامت مايكروسوفت مؤخرا بتطوير تقنية أطلقت عليها اسم جانس Janus والتي تعمل على إلحاق ميقات زمني للمشغلات الموسيقية يتوافق مع نسق WMA لملفات الصوت. الأمر الذي يفتح الباب أمام العديد من الشركات لمنافسة ملفات آي تونز، وكانت شركات مثل سامسونغ قد بدأت بتجريب هذه التقنية.

ولم تكن الشركات قادرة على منافسة أبل في خدمة توفير المحتوى، ذلك أن توفير هذه الخدمات لا يحقق لها الربح الذي يغطي تكاليفها، في حين كانت آبل تستعيض عن ذلك بعدد الأجهزة التي تبيعها بتوفيرها لهذه الخدمات. وتنوي مايكروسوفت الترويج لخدمات تحميل الملفات الموسيقية والأغاني التي ستطرحها من خلال شركة MSN التابعة لها. إلا أنها وبفضل تقنية جانس الجديدة ستتمكن من تحقيق الأرباح من وراء هذه الخدمة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code