ازدياد الطلب على موظفي تقنية المعلومات في السعودية

أشارت دراسة حديثة إلى نمو لا بأس به في فرص التوظيف ضمن حقول تكنولوجيا المعلومات في سوق العمل السعودية بنسبة 4% سنوياً. وبهذا يتفوق هذا القطاع على باقي قطاعات التوظيف في المملكة موفراً ما بين 7200 و 8800 فرصة عمل كل عام. وتعكس هذه الأرقام التطور السريع لهذا القطاع الذي يدعمه توجه كافة القطاعات الاقتصادية في المملكة نحو تبني أحدث حلول تكنولوجيا المعلومات المتطورة.

  • E-Mail
ازدياد الطلب على موظفي تقنية المعلومات في السعودية ()
 Thair Soukar بقلم  September 2, 2003 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


أشارت دراسة حديثة إلى نمو لا بأس به في فرص التوظيف ضمن حقول تكنولوجيا المعلومات في سوق العمل السعودية بنسبة 4% سنوياً. وبهذا يتفوق هذا القطاع على باقي قطاعات التوظيف في المملكة موفراً ما بين 7200 و 8800 فرصة عمل كل عام. وتعكس هذه الأرقام التطور السريع لهذا القطاع الذي يدعمه توجه كافة القطاعات الاقتصادية في المملكة نحو تبني أحدث حلول تكنولوجيا المعلومات المتطورة.

حول نتائج هذه الدراسة علق ديريك دي واجينير، نائب الرئيس لشؤون المبيعات الدولية في شركة فوجيتسو سيمينز للكمبيوتر، بالقول:'' يؤكد الطلب المتزايد على المختصين في مجال تقنية المعلومات في السعودية توجه المملكة الملحوظ نحو ترسيخ مركزها كواحدة من أهم الأسواق في الشرق الأوسط فيما يخص تقنية المعلومات. ولا بد على الأعمال الكبيرة والشركات المتوسطة والصغيرة تبنّي وتطبيق منتجات وحلول متطورة لمواكبة الطلب المتنامي على الموظفين المختصين في تقنية المعلومات على اختلاف فروعها".

يعد قطاع تقنية المعلومات في السعودية من أكبر القطاعات في الشرق الأوسط بأسره وأسرعها نمواً. وقد قامت المملكة بتسخير استثمارات ضخمة على مدار السنوات القليلة الماضية في سبيل تطوير البنية التحتية التكنولوجية والبنية التحتية للاتصالات كي تكون قادرة على دعم أنظمة التجارة الإلكترونية، وتوفير الخدمات المعلوماتية لكافة قطاعات المجتمع.

وكشف تقرير أعدته شركة ''مدار'' لأبحاث السوق أن عدد المتخصصين في مجال تقنية المعلومات العاملين في القطاعين العام والخاص يتراوح ما بين 180 ألف و 220 ألف شخص، مشكلاً ما نسبته 3% تقريباً من إجمالي القوى العاملة في المملكة. وهو يحتل المرتبة الثانية في المنطقة بعد مصر من حيث عدد العاملين فيه، ويقل بنسبة ضئيلة عن معدل المتخصصين في تقنية المعلومات في الإمارات الذي يبلغ 4.5% من مجمل القوى العاملة''.

تتوفر النسبة العظمى من فرص التوظيف في مجال تقنية المعلومات لدى الشركات العالمية، والمؤسسات المحلية، وشركات النفط والغاز، إضافة إلى الهيئات الحكومية. وتؤكد أرقام التقرير ذاته تصدر تخصص البرمجة وهندسة البرمجيات القائمة من حيث حجم الطلب الذي تبلغ نسبته 21.5%، يليه تخصص تصميم وإدارة الشبكات بنسبة 19.16%، ثم تطوير وإدارة قواعد البيانات بنسبة 16.82%.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code