باناسونيك تطرح جيلاً جديداً من أجهزة تسجيل الفيديو

طرحت الشركة العالمية جهاز "دي. أم. آر-إي. 60" (DMR-E60) من مجموعة "ديجا" (DIGA) التي تعتبر الجيل الرابع من أجهزة تسجيل الفيديو على أقراص "دي. في. دي" (DVD). وتعتمد هذه القائمة من الأجهزة تقنية "دي. في. دي-رام" (DVD-RAM) التي تعد ثورة في تقنيات تسجيل الفيديو

  • E-Mail
باناسونيك تطرح جيلاً جديداً من أجهزة تسجيل الفيديو ()
 Nawras Sawsou بقلم  August 16, 2003 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


أعلنت سـفيـرة "بـانـاسونيك" في منطقة الشرق الأوسط، الفنانة أمل حجازي عن طرح الشركة العالمية لجهاز "دي. أم. آر-إي. 60" (DMR-E60) من مجموعة "ديجا" (DIGA) التي تعتبر الجيل الرابع من أجهزة التسجيل الفيديوي على أقراص "دي. في. دي" (DVD). وتعتمد هذه القائمة من الأجهزة تقنية "دي. في. دي-رام" (DVD-RAM) التي تعد ثورة في تقنيات التسجيل الفيديوي, حيث توفر قدرات فائقة لتسجيل الصور المتحركة وتخزين البيانات الخاصة بأجهزة الكمبيوتر على أقراص "دي. في. دي". كما تسمح الخاصية المتطورة "التشغيل المتزامن" (Time Slip Functionality) من "بـانـاسونيك" بمشاهدة التسجيلات المخزنة مسبقاً بالتزامن مع تسجيل لقطات جديدة. وقـامت باناسونيك مؤخراً بإطلاق جهاز التسجيل الفيديوي على أقراص "دي. في. دي" "دي. أم. آر-إي. 50" (DMR-E50).

وقال شو كوزوكي مدير، قسم الإلكترونيات الإستهلاكية في شركة باناسونيك للتسويق الشرق الأوسط: "أصبحت تقنية "دي. في. دي-رام" الحل المتطور للتسجيل الفيديوي على أقراص "دي. في. دي". ونتوقع ان يتزايد الطلب على الأجهزة التي تدعم هذه التقنية ليصل الى 24 مليون جهاز بحلول العام 2005. وتستهدف شركتنا تأمين حصولها على نسبة تصل إلى 50% في هذا القطاع من خلال رفع سقف الإنتاج ليصل إلى مليون جهاز شهرياً خلال العام 2005. ويعتبر الجهازان المتطوران "دي. أم. آر-إي 60" و"دي. أم. آر-إي 50" إضافة هامة لقائمة المنتجات التي توفرها شركتنا للمستهلكين في منطقة الشرق الأوسط".

وأضاف كوزوكي: "توفر هذه التقنية إمكانات ووظائف متعددة في مجال التسجيل الفيديوي, حيث تتفوق على التقنيات الأخرى بما فيها " آر. دبليو-" (RW-) و"آر. دبليو+" (RW+). كما تتيح القدرة على إعادة التسجيل حتى 100.000 مرة على نفس القرص. ويفوق هذا المعدل الصيغ الأخرى بحوالي 100 ضعف. كما تتميز هذه التقنية بسعتها التخزينية الكبيرة التي تصل إلى 9.4 جيجا بايت، بالإضافة إلى المرونة العالية التي لا يوفرها أي من وسائط التخزين الأخرى, حيث تسمح بالوصـول العشوائي (Random Access) للبيانات والتسجيلات الرقمية وهو ما يسهل عملية التشغيل المتزامن. وتعتبر هذه التقنية الأكثر إستخداماً في مجال تسجيل البيانات ذات السرية العالية في كافة التخصصات. وتساهم هذه الحزم من التقنيات المبتكرة في تعزيز كفاءة أداء مجموعة أجهزة التسجيل الفيديوي "ديجا" التي نتوقع أن تضع المعايير القياسية في سوق أجهزة التسجيل الإعلامي".

ويحتوي الطرازان الجديدان على كافة المميزات التي توفرها تقنية "دي. في. دي-رام" بما فيها خاصية "التشغيل المتزامن" التي تتيح إعادة تشغيل الجزء المسجل سابقاً بالتزامن مع عملية التسجيل دون إنقطاع. ويستطيع المستخدم مشاهدة برامجه المفضلة التي قام بتسجيلها في أي وقت حتى لو كان يقوم بتسجيل برنامج آخر في نفس الوقت. كما يمكن إعادة مشاهدة التسجيلات بسرعة تبلغ 1.3 ضعف السرعة العادية مع الإحتفاظ بالصوت الطبيعي ومع الإستمرار في عملية التسجيل. كما توفر هذه التقنية التحكم الكامل في كافة الوظائف المختلفة بما فيها التقديم والتأخير والتوقف المؤقت خلال عمليتي التسجيل والعرض.

ويتضمن الجهازان قائمة تشغيل متطورة, حيث تسهّل عملية ترتيب وتسجيل المشاهد وتحديد بداية كل مشهد بالاضافة الى الربط بين المشاهد التي تم تعديلها. وتساهم تقنية "دي. في. دي-رام" في تقليص المشاكل الناتجة عن التخزين الخاطىء على تسجيلات هامة قديمة مما يؤدي إلى فقدانها, حيث تقوم بالبحث التلقائي عن الأجزاء الخالية في وحدة التخزين.

ويوفر جهاز "دي. أم. آر-إي. 60" وظائف سمعية وبصرية متطورة من خلال الوصلة الرقمية الذكية وحلول التسجيل التي تتميز بسهولة الإستخدام. ويشتمل الجهاز على منفذ خاص بالتوصيل ببطاقة الذاكرة المحمية وجهاز الكمبيوتر يمكن من خلاله حفظ الملفات السمعية والبصرية وملفات الكمبيوترعلى قرص واحد. ويستطيع المستخدم تسجيل البرامج التلفزيونية على قرص يحتوي على أفلام تم تصويرها بكاميرا تصوير فيديوي رقمية أو صور ثابتة رقمية في صيغة "جى. بي. إي. جي" (JPEG) أو "تي. آي. أف. أف" (TIFF). كما يمكن تعديل الأفلام الفيديوية الرقمية وإعادة تشغيلها على جهاز التسجيل من خلال جهاز كمبيوتر. ولمواكبة التوجه لتبني الحلول المعلوماتية النقالة, يتضمن الجهاز حلولاً مختلفة للتوصيل بالأجهزة النقالة. وهو يتيح إمكانية مسح التسجيلات القديمة غير المرغوبة وتسجيل غيرها على نفس المساحة الخالية في خطوة واحدة وبسهولة فائقة.

وتسهل التقنيات المتضمنة في الجهازين الجديدين عملية إعداد أفلام "دي. في. دي" أصلية من خلال تسجيل الصور على قرص "دي. في. دي-آر" (DVD-R) تبعاً للمعايير القياسية للتسجيلات الفيديوية. وتوفر تقنية "دي. في. دي-رام" قائمة من الخدمات الإضافية بما فيها تشغيل الملفات الصوتية المسجلة على جهـاز الكمبيوتر في صيغـة "أم. بي. 3" (MP3) من خـلال أقراص "سي. دي-آر/آر. دبليو" (CD-R/RW).

وحرصت "باناسونيك" على تطوير كلا الجهازين للتعامل مع الجيل القادم من تقنيات التسجيل الفيديوي بما فيها خاصية "حماية المحتوى الخاص بالتسجيلات" (Content Protection for Recordable Media) التي لا تسمح إلا بتسجيل النسخ الأولى الأصلية فقط.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code