رقم قياسي في سرعة نقل البيانات عبر الإنترنت

تشهد تقنيات الإنترنت والشبكات تطوراً مستمراً بهدف الارتقاء بسرعة الاتصال ونقل البيانات، فبعد خط الاتصال العادي بالإنترنت ظهرت تقنية ISDN متيحة سرعة أكبر، تبعتها تقنية DSL بأنواعها المختلفة التي عززت سرعة الاتصال أكثر فأكثر، وبات هناك الآن توجه قوي نحو تقنيات الاتصال السريع بالإنترنت أو ما يسمى بتقنيات الموجة الواسعة.

  • E-Mail
رقم قياسي في سرعة نقل البيانات عبر الإنترنت ()
 Thair Soukar بقلم  March 24, 2003 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


تشهد تقنيات الإنترنت والشبكات تطوراً مستمراً بهدف الارتقاء بسرعة الاتصال ونقل البيانات، فبعد خط الاتصال العادي بالإنترنت ظهرت تقنية ISDN متيحة سرعة أكبر، تبعتها تقنية DSL بأنواعها المختلفة التي عززت سرعة الاتصال أكثر فأكثر، وبات هناك الآن توجه قوي نحو تقنيات الاتصال السريع بالإنترنت أو ما يسمى بتقنيات الموجة الواسعة.

ولكن المثير للدهشة حقاً هو الرقم القياسي الذي سجل مؤخراً في سرعة نقل البيانات عبر الإنترنت، حيث تم نقل 4.7 غيغا بايت من البيانات بين نقطتين تبعدان عن بعضهما البعض حوالي 11 ألف كم في أقل من دقيقة واحدة. أي أن معدل السرعة التي تمت خلالها عملية نقل البيانات، التي تقارب في حجمها حجم فيلمي فيديو رقميين DVD بنوعية عالية، بلغ 923 ميغا بت في الثانية، أي أسرع بحوالي 3500 مرة من سرعة نقل البيانات التي توفرها خطوط الموجة الواسعة المنزلية.

وقد أجريت العملية باستخدام شبكة الإنترنت2 التي يشرف على تشغيلها اتحاد مؤلف من مائتي جامعة توحد جهودها على مستوى العالم من أجل تطوير وتطبيق إنترنت المستقبل.

ويتمثل الهدف من تطوير الجيل الجديد من شبكة الإنترنت خارقة الأداء في خدمة المعاهد التعليمية ومراكز الأبحاث وإتاحة الفرصة أمامهم لتبادل البيانات الضخمة بسرعة عالية بغض النظر عن المسافة التي تفصل بين طرفي الاتصال.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code