هل أزفت ساعة التخلص من الأسلاك المزعجة؟

كشفت شركة سبلاش باور SplashPower، التي تتخذ من مدينة كامبريدج الإنكليزية مقرا لها، النقاب مؤخرا عن تقنية جديدة لإعادة الشحن لاسلكيا توفر عناء وصل الأسلاك وأدوات الشحن التقليدية. وقد قامت الشركة بتطوير أداة تعتمد على هذه التقنية تحت اسم SplashPower أيضا تهدف إلى تخليص المستخدمين من الأسلاك في مختلف الأجهزة التي تزود بالطاقة عبر مدخرات تحتاج باستمرار لإعادة الشحن، وتأتي هذه الأداء تتويجا لجهود الشركة خلال السنوات الماضية سعيا للوصول إلى حل فعّال وآمن لإعادة الشحن لاسلكيا.

  • E-Mail
هل أزفت ساعة التخلص من الأسلاك المزعجة؟ ()
 Nawras Sawsou بقلم  October 29, 2002 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


كشفت شركة سبلاش باور SplashPower، التي تتخذ من مدينة كامبريدج الإنكليزية مقرا لها، النقاب مؤخرا عن تقنية جديدة لإعادة الشحن لاسلكيا توفر عناء وصل الأسلاك وأدوات الشحن التقليدية. وقد قامت الشركة بتطوير أداة تعتمد على هذه التقنية تحت اسم SplashPower أيضا تهدف إلى تخليص المستخدمين من الأسلاك في مختلف الأجهزة التي تزود بالطاقة عبر مدخرات تحتاج باستمرار لإعادة الشحن، وتأتي هذه الأداء تتويجا لجهود الشركة خلال السنوات الماضية سعيا للوصول إلى حل فعّال وآمن لإعادة الشحن لاسلكيا.
وسبق أن أوردنا في الشهر الماضي تقنية منافسة وشبيه بهذه وهي من شركة موبايل وايز. وتقدم منتجات MobileWise حلا لهذه المشكلة عبر منتجات لا تعتمد الأسلاك wire-free.مع ملاحظة الفرق بين التقنية اللاسلكية Wireless والتقنية الجديدة الخالية من الأسلاك، حيث تتطلب الأخيرة تلامس الجهاز مع سطح خاص وآمن لشحن الأجهزة. وتأتي هذه التقنية عبر لوح خاص يمكن وضع أي جهاز محمول عليه لشحنه دون وصل تلك الأجهزة بأي سلك بل مجرد وضعها على سطح اللوح الموصول بالتيار الكهربائي. ويتم دمج شريحة خاصة adapter chipset بالأجهزة المحمولة لتعمل مع اللوح الخاص Wire-free Electricity Base وتسحب منه الطاقة الكهربائية. وتراعي هذه التقنية كل معايير السلامة الدولية لتأمين حماية تامة من مخاطر التيار الكهربائي وهو من نوع متواصل DC currents. ولا تعتمد هذه التقنية على أساليب الحقول الإلكترومغناطيسية electromagnetic أو RF، ويمكن دمج التقينة في الأجهزة الحالية أو تجهيز المنتجات الجديدة بها بكل سهولة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code