صن تطرح الجهاز الخادم لينوكس LX50 في الشرق الأوسط

أعلنت شركة “صن مايكروسيستمز الشرق الأوسط”، الشركة العالمية المختصة في تطوير الأنظمة وحلول التقنية الخاصة بعمل الشبكات في العالم، بأنها حققت إنجازاً مهماً بدخولها سوق الأجهزة الخادمة قليلة التكاليف والمصممة للمؤسسات صغيرة الحجم ومتوسطته، من خلال تسخير خبرتها في تطوير الأنظمة عالية الأداء للمؤسسات الكبرى لتطوير نظام جديد يعمل ضمن بيئة لينوكس وسولاريس، ويتمتع باستخدامِ أرقى التطبيقات والأنظمة البرمجية المتاحة عالمياً.

  • E-Mail
صن تطرح الجهاز الخادم لينوكس LX50 في الشرق الأوسط ()
 Majed Alshihabi بقلم  August 27, 2002 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


أعلنت شركة “صن مايكروسيستمز الشرق الأوسط”، الشركة العالمية المختصة في تطوير الأنظمة وحلول التقنية الخاصة بعمل الشبكات في العالم، بأنها حققت إنجازاً مهماً بدخولها سوق الأجهزة الخادمة قليلة التكاليف والمصممة للمؤسسات صغيرة الحجم ومتوسطته، من خلال تسخير خبرتها في تطوير الأنظمة عالية الأداء للمؤسسات الكبرى لتطوير نظام جديد يعمل ضمن بيئة لينوكس وسولاريس، ويتمتع باستخدامِ أرقى التطبيقات والأنظمة البرمجية المتاحة عالمياً.

ويتوفر الجهاز الخادم الجديد، صن LX50، والذي يعتمد على هيكلية x86 المصممة للتطبيقات الصغيرة والمحدودة، في أسواق الشرق الأوسط، ويأتي مزودا ببرمجيات صن ومجموعة من البرمجيات المفتوحة، مع أدوات تطوير بيئة شبكات صن المفتوحة، Sun ONE، ومجموعة مختارة من أرقى البرمجيات المصممة خصيصا للمؤسسات والتي تعتمد على بيئة لينوكس أو سولاريس، بالإضافة مجموعة متكاملة من خدمات الدعم التقني المتقدمة.

وفي مسعى منها إلى تخفيض إجمالي تكلفة الامتلاك، زودت صن الجهاز الخادم LX 50 ببرمجيات بِنيةٍ تحتيةٍ متكاملة، وإدارة متطورة لأنظمة التشغيل، ومصدرٍ واحدٍ للدعم التقني للبرمجيات والأجهزة، وطيفاً واسعاً من الخدمات الخاصة بالمحترفين، الأمر الذي يشكل سابقةً هي الأولى من نوعها بالفعل في فئة الأجهزة الخادمة المخصصة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم.

ويشدد السيد السيد يوهان مولر، مدير المبيعات في صن الشرق الأوسط، على قدرة صن على توفير الحلول التقنية المتطورة للمؤسسات صغيرة الحجم ومتوسطته وتحقيق النجاح في هذه الفئة مثلما فعلت في قطاع المؤسسات الضخمة وكبيرة الحجم، ويقول: "يمثل نجاح شركة صن في تشغيل البيئة التقنية للشركات الرائدة في منطقة الشرق الأوسط، بدءً من شركات البترول والمصارف ومرورا بالقطاعات الحكومية والخطوط الجوية، مؤشراً مميزاً على قدرة أنظمتنا للعمل في بيئة الأجهزة الخادمة المخصصة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم. إذ تفضل هذه المؤسسات أن تحصل على أنظمة سهلة الاستخدام وعالية الكفاءة وسريعة التنفيذ ضمن سعر معتدل للغاية."

ويضيف السيد مولر قائلا: "يوفر الجهاز الجديد LX50 بيئة تشغيل آمنة وعالية الأداء ومعتدلة التكلفة، لتقدم الحل التقني الأمثل لمعالجة حاجات منطقة الشرق الأوسط المتزايدة إلى تطبيقات البنية التحتية الأساسية، مثل تصفّح الإنترنت، وتطبيقات الجدران النارية، واستخدامات البريد الإلكتروني داخل المؤسسات عبر اعتماد أجهزةٍ قابلة للترقية، قليلة التكلفة، وبرمجيات مفتوحة الشيفرة."

وبالنسبة لمنطقة الشرق الأوسط، ترى شركة صن أن قطاعي الطاقة والاتصالات سيكونا السباقان إلى اعتماد تقنية LX 50 الجديدة. وسيتم عرض الفوائد التي يحققها الجهاز الخادم الجديد ضمن سلسلة من العروض الخاصة بالمطورين والتي تعتزم الشركة طرحها في معرض جايتكس 2002، وكذلك في عديدٍ من الأسواق المهمة في المنطقة، مثل مصر ولبنان.

يشير السيد جون همبريس، كبير المحللين لقطاع الأجهزة الخادمة المخصصة للمؤسسات في شركة IDC، "ستفتح شركة صن، من خلال إطلاق الجهاز الخادم SUN LX 50، الباب على مصراعيه لإمكانيات واسعة وجديدة في دخول الشركة لأسواق الأجهزة الخادمة التي لا تتعدى قيمتها أكثر من 10000 دولار." ويضيف: "تشهد الأجهزة الخادمة التي تعمل في بيئة لينوكس ثورة حقيقية في النمو، تتراوح من 15 إلى20 بالمائة سنويا. ومن هنا يأتي طرح الجهاز الخادم SUN LX 50 في وقت مثالي لضمان صن حصة في هذه الفئة من السوق، ولتعزيز منتجاتها ضمن شريحة الأجهزة الخادمة المخصصة للمؤسسات صغيرة الحجم ومتوسطته."

يمنح الجهاز الخادم الجديد SUN LX 50 الشركات الصغيرة والمتوسطة في منطقة الشرق الأوسط عديداً من الفوائد العملية التي لم تكن متاحة في السابق إلاّ للشركات والمؤسسات الكبيرة الحجم. ومن خلال طرح جهاز خادم عالي القيمة ومتعدد الاستخدامات، يعتمد على بيئة تشغيل لينوكس أو سولاريس، تُمَكّنُ صن عملائها من الحصول على الفوائد التالية:

· زيادة سرعة التطبيقات التقليدية، كالبريد الإلكتروني وخدمات الإنترنت.
· تعزيز حوسبة الأداء العالي، كالتطبيقات العلمية.
· تشغيل مبادرات جديدة، كالرسائل الفورية القصيرة ، والحوسبة المتبادلة داخل المؤسسات، والحوسبة الشبكية (التي تلائم تماماً قطاع الطاقة في منطقة الشرق الأوسط).

من المتوقع أن يتجه عديدٌ من مدراء تقنية المعلومات في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم إلى الاعتماد على الجهاز الخادم الجديد LX50 نتيجة لتوفيره فوائد كثيرة مثل:
من خلال الالتزام المتزايد ببيئة لينوكس، تهدف صن إلى تخفيض إجمالي تكلفة الامتلاك بالنسبة للعملاء من جانب، وإلى فتح باب الفرص على مصراعيه أمام المطورين من جانب آخر. إذ تطرح صن حاليا خطاً متكاملاً من الحلول والأنظمة التي تعمل ضمن بيئة يونيكس، ولينوكس، وجافا، وXML ، وذلك على مستويات الأنظمة التشغيلية، وأدوات التطوير، والأنظمة الوسطية، الأمر الذي يتيح للشركات مرونة منقطعة النظير.

وبوسع العملاء الذين استثمروا في النظام التشغيلي سولاريس الاستمرار في استخدامه في الجهاز LX 50، ليتاح لهم حرية الانتقاء بين آلاف من حلول البرمجيات التي تتوفر في بيئة يونيكس. ويمكن للعملاء تشغيل مجموعة واسعة جدا من تطبيقات لينوكس في الجهاز الخادم LX 50، التي ينتجها بعضٌ من أكبر مطوري التطبيقات، مثل أوراكل، وBEA، وفيريتاس، وCheck Point. ويتوفر الجهاز الخادم SUN LX 50 حاليا في منطقة الشرق الأوسط عبر العديد من قنوات مبيعات صن، أو لدى شركائها في المنطقة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code