إس تي إم أي تطور بنية تحتية متطورة لصالح شركة الاتصالات الأردنية

تعاقدت شركة الاتصالات الأردنية- أكبر شركة مزودة لخدمات الاتصالات في المملكة الأردنية الهاشمية- مع شركة اس تي ام أي، الشركة المتخصصة في مجالات تخزين البيانات والمعلومات في منطقة الشرق الأوسط لتشغيل نظام متكامل عالي الكفاءة لتخزين الكميات الضخمة من البيانات والمعلومات التي تستخدمها، ودعم بنية المعلومات الضخمة الخاصة بعملاء الشركة، ويمثل هذا النظام خطوة جديدة نحو تطوير بنية تخزين المعلومات التحية لدى شركة الاتصالات الأردنية، لتصبح وفق المقاييس الدولية لكبار شركات الاتصالات في العالم.

  • E-Mail
إس تي إم أي تطور بنية تحتية متطورة لصالح شركة الاتصالات الأردنية ()
 Thair Soukar بقلم  November 15, 2001 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


وقع اختيار شركة الاتصالات الأردنية، والتي تمتلكها جزئيا شركة الاتصالات الفرنسية،على شركة اس تي ام أي لتصميم وتنفيذ نظام تخزين المعلومات لديها، لثقتها الكبيرة بخبرة شركة اس تي ام أي الواسعة في مجالات تخزين المعلومات، ومدى شمولية منتجاتها، وقدرتها على ملائمة احتياجات ومتطلبات الشركة من معلومات وبيانات ضخمة، وتجدر الإشارة إلى أن شركة اس تي ام إي قامت بتشغيل نظام التخزين المتطور في شركة الاتصالات الأردنية بالتعاون مع شركة الأنظمة المثالية Ideal Systems، الشريك المحلي للشركة في المملكة الأردنية الهاشمية.

وفي تعليق له حول هذا النظام الجديد، قال ستيفن اشارد، مدير دائرة العمليات في شركة الاتصالات الأردنية، "شهدت المملكة الأردنية الهاشمية خلال الفترة الماضية تزايدا ملحوظاً في خدمات الاتصالات وشبكة الإنترنت, الأمر الذي أدى بالتالي إلى زيادة حجم معلومات وبيانات العملاء والمستخدمين في شركة الاتصالات الأردنية خلال العام الحالي بمعدل فاق 100%".

"تحتم هذه الزيادة الكبيرة في حجم البيانات والمعلومات على شركة الاتصالات الأردنية تبني استراتيجية جديدة لتخزين البيانات والمعلومات قادرة على ملائمة احتياجاتها ومتطلباتها من المعلومات والبيانات بشكل دائم ومستمر. ويعتبر النظام الذي قامت شركة الأنظمة المثالية Ideal Systems وشركة اس تي ام أي بتصميمه في المؤسسة الخيار الأمثل من حيث الكفاءة والاعتمادية والتميز في الخدمات،" أضاف أشارد.

يعمل النظام شركة الاتصالات الأردنية الجديد على توظيف عدد من حلول شركة EMC للتخزين ، أحد شركاء اس تي ام أي في منطقة الشرق الأوسط، وتجميعها على شكل شبكة تخزين عالية السرعة والكفاءة، وربط أجهزة خادم وتطبيقات الشركة المتعددة من خلال خطوط ألياف ضوئية لتمكين المؤسسة من الحصول على البيانات والمعلومات من أي مكان في مختلف أنحاء المملكة.

والجدير بالذكر أنه قد أصبح لدى شركة الاتصالات الأردنية الآن القدرة على تخزين بيانات ومعلومات يعادل حجمها 3 تيرابايت (3 تريليون بايت)، مع توقع استمرار زيادة احتياجاتها التخزينية مع الوقت.

وبتشغيل هذه النظام الجديد، أصبحت شركة الاتصالات الأردنية واحدة من الـ 95% من شركات الاتصالات العالمية التي تستخدم بنية تخزين EMC الرائدة، والتي تتميز بالكفاءة والاعتمادية بحيث يمكن ربطها مع مختلف الخادمات والتطبيقات من خلال نقطة مركزية واحدة لإدارة، وحماية، ومشاركة البيانات والمعلومات.

ومن جهته، قال أندرو كالثروب، مدير المبيعات في شركة اس تي ام أي: "تمثل خدمة العملاء أهم أولويات جميع شركات الاتصالات المختلفة، وتشكل قدرة هذه الشركات على توفير أفضل خدمة ممكنة لهؤلاء العملاء من أهم المؤشرات التي تدل على تفوقها وتميزها. وتعتبر شركة الاتصالات الأردنية من الشركات التي أدركت مدى أهمية برامج وحلول تخزين المعلومات والبيانات المختلفة في الشركة لضمان تقديم أفضل خدمة ممكنة للعملاء، وضمان التفوق في جو التنافس الشديد القائم بين شركات الاتصالات المختلفة في منطقة الشرق الأوسط".

نشرة صحافية صادرة عن واليس ماركيتينغ

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code