نظام التشغيل بوكيت بي سي 2002 يقلب الموازين

قامت شركة مايكروسوفت مؤخراً بطرح الإصدار 2002 من نظام التشغيل بوكيت بي سي الخاص بكمبيوترات الجيب، والذي تخلى هذه المرة عن دعم اثنين من المعالجات الثلاثة الذي اعتاد على دعمهم فيما سبق، إذ صرحت مايكروسوفت بأن نظامها الجديد هذا يدعم معالجات إي آر إم ARM فقط، أي أنه لن يكون متوافقاً مع معالجات هيتاشي إس إتش- 3 SH-3 أو شرائح ميبس MIPS.

  • E-Mail
نظام التشغيل بوكيت بي سي 2002 يقلب الموازين ()
 Thair Soukar بقلم  September 10, 2001 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


قامت شركة مايكروسوفت مؤخراً بطرح الإصدار 2002 من نظام التشغيل بوكيت بي سي الخاص بكمبيوترات الجيب، والذي تخلى هذه المرة عن دعم اثنين من المعالجات الثلاثة الذي اعتاد على دعمهم فيما سبق، إذ صرحت مايكروسوفت بأن نظامها الجديد هذا يدعم معالجات إي آر إم ARM فقط، أي أنه لن يكون متوافقاً مع معالجات هيتاشي إس إتش- 3 SH-3 أو شرائح ميبس MIPS.

وعقب ذلك مباشرة قامت شركة إتش بي بتبني معالجات إي آر إم متخلية بذلك عن معالجات هيتاشي التي كانت تعتمدها في صناعة أجهزتها. وأعلنت أيضاً بأن كل الطرز الجديدة من كمبيوترات الجيب إتش بي جورنادا Jornada ستكون مزودة بمعالجات إنتل سترونغ إي آر إم StrongARM بسرعة 206 ميغا هرتز في الثانية، علماً بأن جميع أجهزة جورنادا السابقة كانت تعمل بمعالج هيتاشي إس إتش- 3. ومن المتوقع أن تتخذ كاسيو الخطوة ذاتها في طرزها القادمة من المساعد الرقمي الشخصي كاسيوبيا Cassiopeia التي كانت تعتمد في إنتاجها على معالجات ميبس.

لا بد أن خطوة مايكروسوفت أتت بعد دراسة وبحث، وأغلب الظن أنها اعتمدت في قرارها هذا على ما يفضله عملائها من معالجات لأجهزتهم المحمولة، كما يمكن اعتبار هذه الخطوة في صالح مايكروسوفت من حيث أنها تتيح لها أثناء تطوير نظام التشغيل التركيز على منصة واحدة فقط.

يتضمن نظام التشغيل بوكيت بي سي 2002 الكثير من التطويرات والوظائف الإضافية إلى جانب بعض التعديلات التي طرأت على تصميم واجهة الاستخدام.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code