فيروس جديد ينتشر ضمن ملفات أدوبي أكروبات

تعتبر مستندات بي دي إف الخاصة ببرنامج أدوبي أكروبات من أكثر الملفات انتشاراً بين مستخدمي الكمبيوتر والإنترنت، وذلك لكونها تسهل عملية تبادل الملفات بشكل كبير، فضلاً عن أنها تعمل مع أي جهاز بغض النظر عن نظام التشغيل، أضف على ذلك أن البرنامج اللازم لتشغيلها متوفر بصورة مجانية للجميع، ولطالما كانت مستندات بي دي إف منيعة ضد الفيروسات، إلا أن فيروساً جديداً بدأ يظهر على الساحة مؤخراً ضمن هذا النوع من المستندات.

  • E-Mail
فيروس جديد ينتشر ضمن ملفات أدوبي أكروبات ()
 Thair Soukar بقلم  August 12, 2001 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


"استطاع قسم مكافي المتخصص في أبحاث الفيروسات لدى شركة نيتورك أسوسيتس، التعرف على فيروس جديد يحمل اسم بيتشي Peachy، وهو يعتمد على مستندات بي دي إف للتنقل والانتشار"، حسب ما ذكره فينسينت غولوتو، مدير مجموعة مكافي لمكافحة الفيروسات.

ولكن لحسن الحظ، فإن أولئك الذين يقومون فقط بتصفح هذا النوع من الملفات لن يكونوا عرضة لمخاطر فيروس بريتشي، فالفيروس ينتشر فقط عن طريق برنامج أدوبي أكروبات، البرنامج الذي يقوم بإنشاء مستندات بي دي إف، وليس من خلال برنامج أكروبات ريدر المجاني الذي تنحصر مهمته فقط في استعراض هذا النوع من المستندات.

يستغل هذا الفيروس خاصية متوفرة في برنامج أدوبي أكروبات تسمح للمستخدم بدمج ملفات أخرى ضمن ملحقات بي دي إف والتي لا يمكن لأحد فتحها إلا إذا كان لديه برنامج أكروبات. " يمكننا القول بأن خطورة هذا الفيروس قليلة إلى حد ما، حيث لم يردنا إلى الآن أي تقرير عن وجوده لدى أحد من عملائنا"، يضيف غولوتو.

ولكن مما لا شك فيه أن فيروس بريتشي هذا سيثير قلقاً عارماً بين أوساط مستخدمي الكمبيوتر والإنترنت، فظهوره يعني إمكانية أن تتحول مستندات بي دي إف ذات الانتشار الواسع بين مستخدمي البريد الإلكتروني والإنترنت إلى قناة جديدة لتسرب الفيروسات وانتشارها.

يرتبط اسم هذا الفيروس الجديد بلعبة صغيرة موجودة ضمن مستندات بي دي إف تدور فكرتها حول البحث عن الخوخ Peach، وذلك حسب ما جاء على لسان شخص اسمه زولو يدعي أنه هو الذي صمم هذا الفيروس.

وفي حال قامت شركة أدوبي مستقبلاً بتعديل إصداراتها الجديدة من أكروبات ريدر بحيث تغدو قادرة على قراءة الملفات المرفقة داخل مستندات من نوع بي دي إف، فإن هذا البرنامج سيصبح عرضة لفيروس بريتشي أيضاً.

ولدى وصول الفيروس إلى جهاز ما، فإنه يقوم تلقائياً بإرسال نفسه إلى الآخرين بعد أن يجمع كافة العناوين البريدية من برنامج آوتلوك. وعقب عقد اتفاقية مع شركة أدوبي في يونيو/ حزيران الماضي، أصبح برنامج مكافحة الفيروسات مكافي قادراً على إجراء مسح وقائي على مستندات بي دي إف، ولكن ومع ذلك فإن هذه العملية لن توفر الحماية الشاملة من أنواع أخرى مماثلة من الفيروسات، سيما أن البرنامج لا يستطيع التعرف على الفيروسات وإثباط نشاطها ما لم يتم تحديث بياناته باستمرار. غير أن التحديث الأخير الذي تم إجراؤه على برنامج مكافي لمكافحة الفيروسات سيجعل البرنامج قادراً على كشف الفيروس بريتشي في حال وجوده.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code