رد سريع من شركة اي إم دي

بعد إعلان شركة إنتل عن عزمها لطرح معالجها الجديد بينتيوم 4 بسرعة 1.7 غيغاهرتز، توقع الخبراء احتدام المنافسة في سوق المعالجات، وهاهي بداية الشرارة تنطلق.

  • E-Mail
رد سريع من شركة اي إم دي ()
 Nicola Hanna بقلم  May 7, 2001 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


أعلنت شركة أي إم دي AMD عن عزمها لطرح معالج جديد بتركيبة أكثر تطورا وحجم أقل من تلك المعالجات المتوفرة في الأسواق الآن. وقد أتت هذه الخطوة الجديدة من قبل الشركة بعد إعلان شركة إنتل عن نيتها لطرح معالج جديد بسرعة 2 غيغاهرتز مع نهاية العام الحالي.

وتفيد مصادر شركة أي إم دي بأن المعالج الجديد الذي أطلق عليه اسم "كلوهامر" Clawhammer سوف يكون بنصف حجم معالج بينتيوم 4، وسوف يتم تطبيقه على الكمبيوترات الملائمة للاستخدامات الشخصية وأجهزة الخادم على حد سواء. أما بخصوص سرعة كلوهامر فإن مصادر الشركة تؤكد أنه سوف يكون أسرع بثلاث مرات من معالج آثلون الأول. وقد صرح السيد جيري سوندرز، الرئيس التنفيذي لشركة أي إم دي قائلا: "إننا سنقوم بإحداث تغييرات جوهرية في البنية التركيبية للمعالج، مما سيتيح توفير فعالية وأداء أكبر".

وتتوقع أوساط عديدة بأن لا يتمكن كلوهامر من إثبات نفسه وقدرته على المنافسة قبل حلول الربع الأول من العام 2002، ولكن سعره المنخفض وفعاليته الكبيرة قد يقلبان التوقعات ويدفعان بهذا المعالج الجديد إلى القمة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code