خطوة جديدة من إنتل نحو تطوير أداء الكمبيوترات الدفترية

أعلنت شركة إنتل عن طرح أحدث طراز من المعالجات ذات الاستهلاك القليل للطاقة الخاصة بأجهزة الكمبيوتر الدفترية وهو معالج لو فولتيج موبايل بنتيوم 3 Low Voltage Mobile PIII بسرعة 700 ميغاهرتز في الثانية، والذي صمم بالشكل الذي يعطي أداءً أفضل واستهلاكا أقل للطاقة بالإضافة إلى عمر أطول للبطارية

  • E-Mail
خطوة جديدة من إنتل نحو تطوير أداء الكمبيوترات الدفترية ()
 Thair Soukar بقلم  March 13, 2001 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


أعلنت شركة إنتل عن طرح أحدث طراز من المعالجات ذات الاستهلاك القليل للطاقة الخاصة بأجهزة الكمبيوتر الدفترية وهو معالج لو فولتيج موبايل بنتيوم 3 Low Voltage Mobile PIII بسرعة 700 ميغاهرتز في الثانية، والذي صمم بالشكل الذي يعطي أداءً أفضل واستهلاكا أقل للطاقة بالإضافة إلى عمر أطول للبطارية.

والهدف من وراء طرح إنتل لهذه الفئة من المعالجات هو منافسة معالجات ترانسميتا التي تسعى بدورها إلى القمة من خلال طرحها لسلسلتها الجديدة من معالجات كروزو تي إم 5 إكس 00 Crusoe TM5X00، وتعتبر هذه الخطوة المحاولة الثانية من إنتل لتحقيق الريادة على صعيد معالجات الكمبيوترات المحمولة الخفيفة الوزن، إذ سبق لها وأن قامت منذ فترة قريبة بإطلاق طرازي بينتيوم 3 وسيليرون الخاصين بأجهزة الكمبيوتر المحمولة واللذين طرحا آنذاك بسرعة 500 ميغا هرتز في الثانية.

والمعالج الجديد هذا موجه لفئة الكمبيوترات الصغيرة التي تزن أقل من 1.35 كغ ، وقد أصبح متوفراً اليوم ضمن أجهزة أفضل منتجي الكمبيوترات الدفترية، وهو يعتبر أسرع وأفضل معالج لتلك الفئة حتى الآن.

وعند تشغيله بالوضعية المكثفة للبطارية، يعمل الكمبيوتر بتردد أخف وذلك كي يقلل من استهلاك الطاقة في وحدة التشغيل المركزية، ثم وعند التشغيل على الطاقة الكهربائية، يتحول المعالج أوتوماتيكياً إلى وضعية الأداء القصوى ويزيد من مستوى التردد بشكل كبير. ولدى المستخدم الحرية في اختيار وضعية الأداء القصوى عند التشغيل على البطارية أيضاً. وتتميز عملية التحويل هذه بالسهولة إذ لا تتطلب سوى النقر على أيقونة في أسفل الشاشة ومن دون الحاجة إلى إعادة التشغيل.

وهكذا يكون هذا المعالج قد أتى قبيل حوالي شهر واحد فقط من طرح إنتل لمعالج الواحد غيغا هرتز الخاص بأجهزة الكمبيوتر المحمولة والذي سينتج بسرعتي 1.06 و 1.13 غيغا هرتز في الثانية وذلك حسب ما جاء عن الشركة التي أضافت أيضاً بأن الدقة في عملية تصنيع تلك المعالجات القادمة ستصل إلى 0.13 مايكرون.
وأخيراً فإن سعر الجملة الذي حدد لهذه المعالجات هو 316 دولار أمريكي لكل شريحة شريطة ألا يقل العدد الإجمالي عن 1000 وحدة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code