بوابة عجيب تجذب اهتمام العديد من مستخدمي الإنترنت

يشهد المحتوى العربي على صفحات الويب نشاطا واسعا هذه الأيام، فالتطور الحاصل في ميادين التقنية والإنترنت تدفع بالعالم العربي إلى تحد صعب، فهذا العالم أمام مواجهة مستمرة مع كل ما هو جديد ومتقدم. وتبرز المحاولات العربية الجادة في أرض الإنترنت، فعلى الرغم من أن معظم المحاولات تأتي من مبادرات فردية، إلا أن هنالك بعض المواقع والبوابات تتميز عن الآخرى بمحتواها ومضمونها

  • E-Mail
بوابة عجيب تجذب اهتمام العديد من مستخدمي الإنترنت ()
 Bassam Salha بقلم  January 23, 2001 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


يشهد المحتوى العربي على صفحات الويب نشاطا واسعا هذه الأيام، فالتطور الحاصل في ميادين التقنية والإنترنت تدفع بالعالم العربي إلى تحد صعب، فهذا العالم أمام مواجهة مستمرة مع كل ما هو جديد ومتقدم. وتبرز المحاولات العربية الجادة في أرض الإنترنت، فعلى الرغم من أن معظم المحاولات تأتي من مبادرات فردية، إلا أن هنالك بعض المواقع والبوابات تتميز عن الآخرى بمحتواها ومضمونها. فها هي بوابة عجيب تجذب اهتمام العديد من مستخدمي الإنترنت والكومبيوتر كذلك بوابات أين وأرابيا أون لاين وغيرها العديد من البوابات العربية التي تحاول أن تشق لنفسها طريقا في دنيا الإنترنت. ومن بين هذه المحاولات الجادة تبرز لنا بوابة محيط، أو كما هو معروفا عنها "قناة المعلومات العربية "محيط"".

تتميز بوابة "محيط" عن غيرها من البوابات العربية الأخرى بتركيزها على النواحي التحليلية للأحداث، فهي ليست مجرد موقع ترفيهي أو بوابة لقضاء بعض أوقات الفراغ، بل أنها قناة إخبارية جادة، تتناول عدة مواضيع تشمل نواح عديدة. أول ما يلفت النظر في هذه البوابة هو تعدد مواضيعها وشموليتها. فأول من يصادفك عند زيارتك للموقع هو تنوع المواضيع الأخبارية، مما يعطيك شعورا وكأنك تشاهد نشرة الأخبار على التلفاز. وهنا لا تغفل بوابة "محيط" المتابعة المستمرة لأخر التطورات والأحداث، فالتحديث الدائم للأخبار من خلال مجموعة الخدمات المعلوماتية والإحاطة الجارية بمستجدات الأحداث على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية، ويستطيع مستخدم "محيط" من خلالها أن يتابع أخر الأخبار والتطورات السياسية. وتقسم الأخبار السياسية في موقع "محيط" إلى قسمين، القسم الأول "شؤون عربية" والقسم الثاني "شؤون دولية". ورغبة من المسؤولين عن الموقع بتسهيل أمور التصفح، قاموا بتزويد "محيط" بمداخل الدول والمناطق الجغرافية حيث يمكن لزائر "محيط" في تصفحه أن يقتصر عى الأخبار التي يريد الاطلاع عليها في دولة معينة، فعلى سبيل المثال يمكن باختيار الإمارات أو لبنان أن تستعرض الأخبار الخاصة بكل منها وهي أيضا مبوبة لأقسام فرعية مثل الإمارات (رياضة) والإمارات (اقتصاد وأعمال). وهنا يجب لفت نظر القارئ إلى أن التحديث والمتابعة لا تشمل الأخبار فقط، بل تمتد إلى جميع محتويات "محيط" مما يميزه عن غيره من المواقع العربية .

يهتم ركن "الاقتصاد والأعمال" بكل ما يتعلق برجال المال والأعمال، فهو يغطي الناحية الإخبارية للصفقات التي تبرم في أنحاء العالم، كما وأنه يتناول كافة الموضوعات والمناقشات الاقتصادية من أسواق مال وبورصات عربية وعالمية وغيرها من المواضيع التي تهم رجال الاقتصاد.

أما ركن "رياضة وشباب" فهو يغطي أحدث الأخبار الرياضية في ميادين عدة على الساحة العربية والعالمية. ويتناول كافة المواضيع من نواح تحليلية غير متحيزة. ويأتي لنا ركن "مجتمع وأسرة" ليقدم لنا كل ما يدور في كواليس العالم من الناحية الاجتماعية، هذا بالإضافة إلى بعض الأحداث الطريفة والغريبة التي تحدث في العالم من حولنا. كما أن اسم هذا الركن يدل أيضا على اهتمامه بمواضيع الأسرة، لذلك سيرى الزائر بعض المواضيع المتعلقة بالأسرة، ولعل هذا الركن موجه إلى النساء أكثر منه إلى الرجال. هذا بالإضافة إلى أركان أخرى مثل ركن الكومبيوتر وركن عالم السيارات وركن العلوم والتقنية وغيرها العديد من المواضيع التي تستقطب أكبر شريحة من الزائرين.

ولا تكتفي بوابة "محيط" بتقديمها للتحليلات الإخبارية لشتى المواضيع فقط، بل إنها تقدم خدمات متنوعة من المعلومات. فهنالك أكثر من خدمة يمكن الاستفادة منها مثل بنك المعلومات لكل دول العالم حيث تتاح كمية ضخمة من المعلومات والبيانات والإحصائيات باللغة العربية عن دول العالم الأعضاء في منظمة الأمم المتحدة، وهناك في عشرات الصور والتي يصاحبها تعليقات مناسبة للأحداث العربية والعالمية، وملفات وريبورتاجات يومية سياسية واقتصادية ورياضية، وعناوين الصحف العربية والعالمية، وحصاد اليوم من "محيط" وغيرها الكثير من الأبواب التي يتم تنميتها وتطويرها باستمرار. ومن الخدمات المتميزة في "محيط" التخصيص الشخصي لمحتوى "محيط" طبقا لرغبة واهتمامات مستخدم القناة.

يقدم "محيط" الخاص: طبقا للموضوع والمنطقة الجغرافية والإطار الزمني أو مجموعة من الكلمات المفتاحية يتم بعد ذلك الحصول على محيط في شكل يناسب كل مشترك.

وهنالك الرسالة اليومية من "محيط" بالاشتراك في هذه الخدمة تستطيع الحصول على واحدة من الرسائل اليومية أو الأسبوعية لكل من القسم السياسي والاقتصادي والرياضي على المستويين العربي والعالمي.

وهنالك باب الإحاطة الجارية حيث يقوم المشترك في هذه الخدمة بتسجيل بياناته وتسجيل المواضيع ذات الاهتمامات الخاصة به ويقوم نظام متابعة خاص في "محيط" بإرسال الأخبار والتقارير التي تدخل في نطاق اهتمامات المشترك إلى بريده الإلكتروني في نفس توقيت نشرها بالقناة.

يتيح باب ابحث في "محيط" يمكن لزائر "محيط" أن يبحث عن أية مادة صحفية أو أخبار سبق بثها في القناة وهناك طريقتان للبحث، البحث المباشر باستخدام كلمة أو مجموعة كلمات، والبحث المتقدم طبقا لعدد من المداخل.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code