ديل تعيد تصميم كمبيوتراتها

التصميم المبتكر والجذاب للكمبيوتر لم يعد من دواعي ومظاهر الترف والكماليات، وتحدثنا كثيرا فيما سبق إلى أن انسجام العمل بالكمبيوتر يكون قلبا وقالبا، أي أن سهولة العمل ضمن البرامج هي أمر ضروري من ناحية، والبساطة والراحة في التعامل مع الأجهزة وعتاد الكمبيوتر.

  • E-Mail
ديل تعيد تصميم كمبيوتراتها ()
 Bassam Salha بقلم  January 23, 2001 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


التصميم المبتكر والجذاب للكمبيوتر لم يعد من دواعي ومظاهر الترف والكماليات، وتحدثنا كثيرا فيما سبق إلى أن انسجام العمل بالكمبيوتر يكون قلبا وقالبا، أي أن سهولة العمل ضمن البرامج هي أمر ضروري من ناحية، والبساطة والراحة في التعامل مع الأجهزة وعتاد الكمبيوتر. وشاهدنا في معرض جيتكس 2000، هذا التوجه القوي في إعادة كتابة خطوط تصميم الكمبيوترات، وسبق أن اعتلى كمبيوتر الكيوب من ماكنتوش غلاف مجلتنا لنشيد بجهود الابتكار في تصميمه الجذاب، وكان نجمه لامعا في جيتكس، إلى جانب طرز من شركات مختلفة مثل غيتواي وليو وصن وكومباك وأي بي إم. وتطول قائمة الشركات التي تبنت هذا التوجه الهام. حتى أنه هناك شركات قد قطعت شوطا بعيدا في تخصيص وإعادة تصميم الكمبيوتر ليناسب البيت والمكتب العصري والشركات الضخمة بل حتى غرف الأطفال والفتيات الصغيرات، مثل كمبيوتر باربي من إنتل.

لكن قيام شركة ديل مؤخراً بطرح كمبيوترها المكتبي الجديد OptiPles GX 150، والذي شهد تغييراً جذرياً في التصميم و تعديلاً كبيراً في الشكل يمثل ذروة التحول في تصميم الكمبيوتر على نظرا لمكانة شركة ديل من بين شركات الكمبيوتر الكبرى ومواقفها المعهودة نحو تصميم الكمبيوتر. ويشكل هذا الجهاز أهم التطورات التي طرأت على خطوط إنتاج شركة ديل على مدى الأربع سنوات السابقة، إذ أن حجمه صغير جداً مقارنة مع كمبيوترات ديل المكتبية الموجودة حاليا بالإضافة إلى أنه يأتي باللون الرمادي بدلاً من اللون البيج التقليدي.

وبفضل تصميمه الأنيق وحجمه الصغير وشكله الجميل وأدائه العالي سيغدو OptiPles GX 150 منافساً قوياً لباقي الكمبيوترات المكتبية الصغيرة الحجم الأخرى مثل كمبيوتر إيباك من كومباك، وإي فيكترا من هيوليت باكارد اللذان لاقا انتشاراً واسعاً في قطاع الشركات.
ويتمتع OptiPles GX 150 بهيكل أملس و متين ذي لون رمادي رائع، وتسعى ديل من وراء طرحها لمنتجها هذا إلى تلبية طلبات وميول الكثير من الشركات نحو التصاميم الجديدة والأحجام الصغيرة.

ويضم الهيكل المميز لهذا الجهاز العديد من مواصفات كمبيوتر الويب، بالإضافة إلى الكثير من اللمسات الدائرية والانحناءات الكروية التي طغت على تصميمه الخارجي. ويأتي صندوق وحدة النظام بلون متموج ما بين الرمادي الداكن والرمادي الفاتح ،والذي سبق لديل أن قدمته في الكمبيوترات الدفترية لاتيتيود وأجهزة الخادم باور إيدج، والذي سيضفي على منتجات ديل مظهراً أكثر أناقة وتميزاً. وتجدر الإشارة إلى أن ديل ستقوم بتطبيق هذا اللون الجديد على كل منتجاتها إذ أنها تخطط إلى التخلي عن اللون البيج التقليدي بشكل كامل في أغسطس القادم.
وتسير ديل قدماً نحو إنتاج أجهزة خالية من التقنيات الخاصة والتي تعتمد على استبدال المنافذ التسلسلية والمتوازية Serial & Parralled Ports بمنافذ الناقل العام USB. كما وتزود ديل منتجاتها ببطاقات PCI عوضاً عن المنافذ الصناعية القياسية ISA ، كما وتعتمد ديل على منافذ AGP العالية الأداء من أجل بطاقات العرض في أجهزتها.

واتبعت ديل إبداعات شركة آبل في جهازها باور ماك جي 3 ، وقامت هي أيضاً بدورها بتطبيق فكرة إبداعية جديدة على جهازها الجديد OptiPles GX 150، أتاحت سهولة كبيرة في التعامل معه ، حيث غدا من الممكن فتح هذا الجهاز كما تفتح حقيبة السفر دون عناء الفك أو الضغط للوصول إلى مكوناته الداخلية ولا يتطلب فك أي جزء من أجزائه أية أداة تذكر.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code